شد البطن

قل وداعًا لبطن البطن: جراحة شد البطن هي تذكرتك للحصول على بطن مشدود ومسطح. تعرف على كيف يمكن لهذا الإجراء أن يستعيد ثقتك بنفسك ويحقق لك قسمًا وسطيًا أكثر تناغمًا.

من هم المرشحون الأفضل لإجراء عملية شد البطن (شد البطن)؟

تجربة التحول مع شد البطن (تجميل البطن) – طريقك إلى معدة مسطحة!

هل تحلمين ببطن ناعم ومنحوت؟ عملية شد البطن، والمعروفة باسم شد البطن، هي طريقة جراحية متطورة مصممة لإعادة تشكيل بطنك، وإزالة الجلد الزائد والدهون أثناء شد عضلات البطن. المرشحون المثاليون لهذا الإجراء التحويلي هم أولئك الذين يتعاملون مع دهون البطن العنيدة بسبب الحمل أو الشيخوخة أو التغيرات الكبيرة في الوزن.

بالنسبة للأفراد الذين يواجهون تحديات مثل ضعف عضلات البطن أو فقدان مرونة الجلد، خاصة بعد الحمل المتعدد أو فقدان الوزن بشكل كبير، يمكن لجراحة شد البطن أن تعيد ثقتك بنفسك. تخيل أنك تعيد اكتشاف معالم جسمك الطبيعية وتودع الجلد المترهل والدهون العنيدة.

تعد جراحة شد البطن، والتي يشار إليها غالبًا باسم عملية شد البطن، حلاً تجميليًا مطلوبًا ومثاليًا لأولئك الذين يعانون من الدهون الزائدة في منطقة البطن بسبب الحمل أو الشيخوخة أو تقلبات الوزن. إنه شريان الحياة للأفراد الذين، على الرغم من بذلهم قصارى جهدهم في اتباع الأنظمة الغذائية والتدريبات، لم يتمكنوا من تحقيق النتائج المرجوة.

لكي تكون مرشحًا مثاليًا لإجراء عملية شد البطن، فإن الحفاظ على صحة جيدة بشكل عام والحصول على توقعات واقعية حول نتائج الإجراء أمر حيوي. يعد الاستقرار في وزنك أمرًا بالغ الأهمية، حيث يمكن أن تؤثر التقلبات على نتائجك.

بالإضافة إلى ذلك، يعد تجنب التدخين أمرًا ضروريًا، لأنه يمكن أن يعطل عملية الشفاء ويؤثر على تعافيك بشكل عام.

إذا كنت تفكر في إجراء عملية شد البطن، فافتح لجراحك بشأن أهدافك وتوقعاتك. ستضمن المناقشة الشاملة أنك الشخص المناسب لهذا الإجراء الذي سيغير حياتك. يعد اتباع الإرشادات قبل وبعد العملية الجراحية أمرًا أساسيًا لتحقيق أفضل النتائج الممكنة.

ومع ذلك، من المهم ملاحظة أنه ليس الجميع مرشحًا لهذه الرحلة التحويلية. قد لا يكون الأفراد الذين يعانون من حالات صحية معينة مثل مرض السكري أو أمراض القلب أو ارتفاع ضغط الدم أو الذين يتناولون أدوية معينة مؤهلين لإجراء هذه الجراحة. يعد التشاور مع جراحك أمرًا بالغ الأهمية للتأكد من أن هذه الطريقة تناسب احتياجاتك الفردية وملفك الصحي.

باختصار، في حين أن جراحة شد البطن يمكن أن تكون طريقة رائعة لتحسين مظهر البطن، فإن فهم ظروف الإجراء والمخاطر المرتبطة به أمر بالغ الأهمية. تذكر أن جسم كل شخص فريد من نوعه، وأن استشارة جراح التجميل والتجميل الماهر هي جواز سفرك إلى مكان أكثر أمانًا وثقة. احجز استشارتك اليوم واحتضن القوة التحويلية لجراحة شد البطن! يرجى ملاحظة: ليس كل الأفراد مرشحين مناسبين لهذا الإجراء الجراحي. على سبيل المثال، قد لا يتمكن الأفراد الذين يعانون من حالات مثل مرض السكري أو أمراض القلب أو ارتفاع ضغط الدم أو أدوية معينة يتناولونها من الخضوع لهذه الطريقة الجراحية. من الضروري استشارة جراحك والتأكد من أن هذا النهج مناسب لك قبل اتخاذ أي قرارات.

متى يجب عليك تجنب عملية شد البطن؟

هناك بعض العوامل التي يجب عليك مراعاتها قبل الخضوع لعملية شد البطن أو شد البطن. يجب عليك تجنب عملية شد البطن إذا كنت تعاني من المشكلات التالية:

إذا كنت تخططين للحمل

إذا كنت تخطط لإنقاص الوزن، فيجب اعتبار عملية شد البطن الخيار الأخير بالنسبة لك لأنها ليست طريقة بديلة لفقدان الوزن.

يجب عليك أن تأخذ بعين الاعتبار الندبات التي تظهر بعد عملية شد البطن. بخصوص هذه الأمور، يمكنك استشارة جراحك.

الظروف الصحية الموجودة مسبقاً

استخدام التبغ الحالي

بدانة

مؤشر كتلة الجسم (BMI) يتجاوز 30

المضاعفات الجراحية السابقة

ويؤخذ بعين الاعتبار استخدام الأدوية والمكملات الغذائية التي قد تتداخل

كيف يتم إجراء عملية شد البطن (تجميل البطن)؟

هل تساءلت يومًا كيف تعمل عملية شد البطن، المعروفة باسم شد البطن، على تغيير بطنك؟ يعتبر هذا الإجراء التحويلي، الذي يستمر ما بين 2 إلى 4 ساعات، حرفة دقيقة للغاية. قبل الخضوع لهذه الجراحة، يجب على المرضى الالتزام بنصيحة الجراح بشأن النظام الغذائي، وشرب الماء، والأدوية في الليلة السابقة للعملية.

خلال الاستشارات السابقة للجراحة، يناقش جراحو التجميل بشكل شامل فوائد الإجراء والمخاطر المحتملة. ولكن قبل كل شيء، يعد اختيار جراح التجميل المناسب لرحلة شد البطن أمرًا بالغ الأهمية. بمجرد اختيار الجراح المثالي، سيتم الكشف عن الخطوات التالية.

نموذج الموافقة:

في يوم الجراحة أو قبل ذلك، يُعرض على المرضى نموذج موافقة يتطلب توقيعهم. بعد الموافقة، يقوم جراح التجميل بتحديد الشقوق المخططة على البطن ويناقش أهداف الجراحة مع المريض.

تخدير:

قبل البدء في عملية شد البطن، يقوم طبيب التخدير بتخديرك. عادة، يتم استخدام التخدير العام، ولكن التخدير الموضعي مع التخدير الوريدي يعد أيضًا خيارًا قابلاً للتطبيق في بعض الحالات، مما يضمن تجربة غير مؤلمة.

الشقوق والتقنيات:

تقدم عملية شد البطن عدة تقنيات مصممة خصيصًا لتلبية الاحتياجات الفردية. جراح التجميل

يختار التقنية الأنسب بناءً على الظروف المحددة للمريض. تعتمد الشقوق التي يتم إجراؤها على شكل البطن المطلوب.

حاليًا، يتم استخدام أربع طرق مختلفة لعملية شد البطن:

عملية شد البطن كاملة,

عملية شد البطن المصغرة (معدلة)،

شد البطن بالمنظار,

عملية شد البطن فلور دي ليز

خياطة الشقوق:

بعد إزالة الجلد الزائد والدهون وشد العضلات، يقوم الجراح بخياطة الشقوق بدقة. وتستخدم الأشرطة اللاصقة الطبية والغرز لهذه العملية. بالإضافة إلى ذلك، يمكن إدخال أنابيب الصرف للمساعدة في تقليل التورم والكدمات بعد الجراحة.

التعافي في غرفة ما بعد الجراحة:

وأخيراً، يتم نقل المرضى إلى منطقة الإنعاش بعد الجراحة للتعافي من التخدير. ويمكنهم العودة إلى المنزل بعد قضاء ليلة إلى ثلاث ليالٍ في المستشفى. قد يستغرق الأمر من 6 إلى 8 أسابيع حتى يهدأ التورم والكدمات تمامًا، مما يسمح للمرضى بمشاهدة النتائج الكاملة لجراحة تجميل البطن. يوصي بعض الجراحين بالتدليك اللمفاوي اليدوي بعد العملية، مما يساعد في تقليل التورم بعد عملية شد البطن، وهو مصدر قلق شائع للمرضى.

ابدأ الرحلة الاستكشافية بثقة، وأنت تعرف العملية المعقدة وراء هذه الجراحة التحويلية. اختر الأيدي الماهرة، واحتضن شخصيتك الجديدة بمهارة شد البطن.

احصل علی استشارة مجانية